U3F1ZWV6ZTM1NjY3ODA4MTcwX0FjdGl2YXRpb240MDQwNjcwNTU4MTQ=
recent
أحدث المقالات

الجدول الدوري | تاريخ الجدول الدوري وتطوره

الجدول الدوري | تاريخ الجدول الدوري وتطوره

الجدول الدوري | تاريخ الجدول الدوري وتطوره


  1. مقدمة عن الجدول الدوري
  2. تصنيف دي شانكورتوا للجدول الدوري
  3. تصنيف  نيولاند للجدول الدوري
  4. تصنيف مندلييف للجدول الدوري

مقدمة عن الجدول الدوري

لقد قدمت عدة أشكال للجدول الدوري، الا أن أكثرها تداولاً هو جدول مندلييف.
من المعروف أن العناصر يمكن أن تصنف حسب القانون الدوري الذي ينص على أن خواص العناصر الكيميائية ليست عفوية وإنما تتعلق بالبنية الذرية وتتغير بتغير العدد الذري بشكل نظامي والنقطة الهامة في البنية الذرية هي أنها تحتوي نظاماً دورياً يظهر في تكرار الخواص الوصفية لبعض العناصر فمثلاً نرى أن العناصر التي أعدادها الذرية 2,10,18,36,54,86 هي من الناحية الكيميائية عبارة عن غازات خاملة.

وكذلك نرى أن العناصر التي أعدادها الذرية تزيد بواحد فقط أي 3,11,19,37,55,87 عبارة عن معادن خفيفة وفعالة من الناحية الكيميائية تتفاعل جميعها مع الكلور لتعطي مركبات غير ملونة تتبلور وفق بنية مكعبة الشكل. ووفق ذلك بدأت أول خطوة في صياغة الجدول الدوري للعناصر عام1817 عندما أوضح الكيميائي الالماني ديبراينر Dobreiner أن الوزن المكافئ للسيزيومCs يقع في منتصف المسافة بين الوزنين المكافئين لعنصرين متشابهين وهما الكالسيومCa والباريومBa وبعد ذلك بعدة سنين لاحظ وجود قوائم أخرى لعناصر مشابهة(الكلورCl، البرومB، اليودI) ثم (الليثيومLi، الصوديومNa، البوتاسيومK) فكان تصنيفه يعتمد على الوزن المكافئ وفق قوائم تضم ثلاث عناصر.

وفي عام1854 لاحظ الكيميائيون أن العناصر يمكن أن تصنف في زمر تحوي أكثر من ثلاث عناصر متشابهة و أضافوا الفلورF إلى قائمة ( الكلورCl، البروم B، اليود I) والمغنيزيوم Mg إلى قائمة ( الكالسيوم Ca، الباريوم Ba، السترونسيوم Sr) وجعلوا ( الأكسجين O، الكبريت S، السيلينيوم Se، التليريوم Te) في زمرة واحدة ثم ( الآزوت N، الفوسفورP، الزرنيخ As، الانتيموان Sb، البزموت Bi) في زمرة أخرى .

تصنيف دي شانكورتوا للجدول الدوري

في عام 1826 صنف الكيميائي الفرنسي
دي شانكورتوا De ChancourtoiS العناصر وفق اوزانها الذرية، إذ لاحظ ان العناصر التي تختلف بمقدار 16 تقريباً في أوزانها الذرية تتشابه في خواصها بعض الأحيان .

تصنيف نيولاند للجدول الدوري


ثم قدم بعد ذلك الكيميائي الأنكليزي نيولاند Newlands عام 1864 جدولاً لتصنيف العناصر وفق أوزانها الذرية أيضاً ويقسم العناصر فيه إلى سبع زمر وكل زمرة تحوي سبعة عناصر وقد سمى جدوله بقانون الاوكتاف وذلك ليرمز إلى الصلة بين جدوله والسلم الموسيقي الذي يتألف من سبع مراحل ولكن عرضه هذا قوبل بسخرية جعلته لايفكر بعدها في تحسينه.

تصنيف مندلييف للجدول الدوري


اما أهم خطوة في تطوير الجدول الدوري كانت عام 1869 من قبل الكيميائي الروسي ديمتري مندلييفDmitri Mendeleevالذي قام بدراسة عامة للعلاقة بين الأوزان الذرية للعناصر وبين خواصها الفيزيائية و الكيميائية ثم قدم جدولاً دورياً يحوي سبعة عشر عموداً مضافاً إليه عمودين .
أما الأعمدة الشاقولية في الجدول الدوري والتي تصل بين الأدوار القصيرة والطويلة فهي تؤلف زمر العناصر الكيميائية، وتدعى عناصر الزمرة الواحدة بالفصيلة حيث يكون لعناصر الفصيلة الواحدة خواصاً فيزيائية وكيميائية متقاربة.

الاسمبريد إلكترونيرسالة